02:24 | 18 أكتوبر 2019
رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير
سمير الدسوقى

إلغاء معاش الوزراء الفاشلين

الجمعة 04-10-2019 08:31 م
إلغاء معاش الوزراء الفاشلين
الكاتب.. مدحت محى الدين
مدحت محى الدين
أتعلم عزيزى القارىء أن معاش الوزير "33 ألف جنيه مصرى " بالإضافة لمعاشه من وظيفته الأصلية ؟ ، أتعلم عزيزى القارىء أن العديد من الوزراء بالسنوات الماضية أهملوا وقصروا بدورهم كوزراء غير عابئين بمصالح الشعب لأنهم كانوا مطمئنين على مصيرهم بعد خروجهم من الوزارة وأنهم سيتقاضون معاش الوزير ؟!!! . إلغاء معاش الوزراء الفاشلين هو اقتراح عزيزى القارىء بأن يخضع معاش الوزير للتقييم ، وطبقا لتقييم أداء الوزير يكون المعاش إما كاملا أو ناقصا أو أن يخرج بلا معاش ، فمثلا لو كان تقييم الوزير ممتاز بما أنه أدى عمله على أكمل وجه يحصل على معاشه كوزير كاملا ، أما لو كان التقييم جيدجدا فليقل المعاش قليلا ، ليقل أكثر إذا كان جيد أو مقبول ، لينعدم المعاش تماما فى حالة فشل الوزير فى إصلاح وزارته ومنظومته والنهوض بها وبموظفيها ودورها تجاه المواطنين ، ليعلم ويتأكد كل وزير أنه موظف لدى الدولة وشعبها، وأن يفكر فى مصلحة بلده وليس فى الإستفادة من منصبه لصالحه الشخصى فقط ، ولتوفر الدولة على نفسها عبء تحمل نفقات وزير فاشل لا يستحق المعاش . أيعقل عزيزى القارىء أن يكافأ وزير فاشل على إهماله وتقصيره ؟! ، أيعقل أن يتساوى الفاشل والناجح ؟ ، أيعقل أن تتحمل الدولة عبء نفقات ومعاش وزير فاشل فى حين أن الآلاف من الشباب الحاصل على مؤهلات عليا عاطلين عن العمل ؟، أيعقل ألا تستطيع الدولة رفع مرتبات الموظفين فى الوقت الذى تستطيع فيه تحمل "33 ألف جنيه " معاش الوزير الفاشل ؟! . فى الأردن الشقيق اتخذ الملك " عبدالله " القرار وهو إلغاء معاش الوزراء ، ونحن لا نطالب بإلغاء معاش الوزير ولكن نطالب بإعادة النظر فيه ، وإخضاعه لتقييم مرتبط بالأداء الوظيفى للوزير وأن يكتفى الوزير الفاشل بمعاشه من وظيفته الأصلية كبقية موظفى الدولة من أصحاب المعاشات . أرجو عزيزى القارىء أن يصدر كتاب دورى من رئاسة الوزراء بسرعة بهذا الإقتراح ، وأن يطبق على الوزراء اللذين سيشملهم التعديل الوزارى القادم حتى تستريح الدولة سريعا من عبء كل وزير فشل فى منصبه وأدى لسوء أداء الحكومة تجاه المواطن ، أما عن الوزير الفاسد فهذه قصة أخرى ؛ فالفاسد مكانه المحكمة ، والفاشل جزاؤه الحرمان من المكافأة ، أما الوزير الناجح فله من الجميع كل التقدير .

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر